Taʾrīkh al-rusul wa-l-mulūk

Get access

‫أُريدُ حَياتَهُ وَيُريدُ قَتْلِى البيتَ‬
(1,071 words)

1 ‫‪ [٦٩٠c]‬ ثمـ قال اما والله لكأنىّ انظر الى شؤبوبها قد همع وعارضها قد لمع وكأنّى بالوعيد قد اورى نارًا تسطع فأقلع2 عن براجم بلا معاصم ورءوس بلا غلاصم3 فمهلاً مهلاً4 فبى والله سُهّل لكم الوعرُ وصفا لكم الكدرُ وألقت اليكم الأُمور أثناءَ5 ازمّتها فَنذارِ لكم نذارِ قبل حلول داهية خَبوط باليد لَبوط بالرِجْل فقال عبد الملك اتّق الله يا امير المؤمنين فيما ولاّك وفي رعيّته التى استرعاك ولا تجعل الكفر مكان الشكر ولا العقاب موضع الثواب فقد *نخلتُ لك6 النصيحة ومحضت لك الطاعة وشددت7 اواخى ملكك بأثقل من ركْنَىْ يلَمْلَم8 وتركتُ عدوّك مشتغلاً9 فاللهَ اللهَ في ذى رحمك ان تقطعه بعد ان بللتَه بظنٍّ10 افصح11 الك…

Cite this page
“‫أُريدُ حَياتَهُ وَيُريدُ قَتْلِى البيتَ‬”, in: Taʾrīkh al-rusul wa-l-mulūk, Edited by: Brill. Consulted online on 21 November 2019 <http://dx.doi.org/10.1163/9789004279599_tabari_TABARICOM_ARA_110014>
First published online: 2015



▲   Back to top   ▲