Taʾrīkh al-rusul wa-l-mulūk

Get access

‫ثمّ كانت السنة الثانية من الهجرة‬
(1,937 words)

‫‪ [١٢٧٠c]‬ فغزا رسول الله صلعم في قول جميع اهل السِّيَر فيها في ربيع الاوّل بنفسه غزوة الأبْواء ويقال وَدَّان وبينها ستّة اميال هى بحذائها واستخلف رسول الله صلعم على المدينة حين خرج اليها1 سعد بن2 عُبادة بن دُلَيْم وكان صاحب لوائه في هذه الغزاة حمزة بن عبد المطّلب وكان لواءُه فيما3 ذُكر ابيض، وقال الواقدىّ كان مقامه بها4 خمس عشرة ليلة ثمّ قدم المدينة، قال الواقدىّ ثمّ5 غزا رسول الله صلعم في مائتين من اصحابه حتّى بلغ بُوَاط في شهر ربيع الاوّل يعترض لعيرات قريش وفيها أميّة بن خلف ومائة رجل من قريش والفان وخمسمائة بعير ثمّ رجع ولمـ يلق كيدًا وكان يحمل لواءَه سعدُ بن ابي وق…

Cite this page
“‫ثمّ كانت السنة الثانية من الهجرة‬”, in: Taʾrīkh al-rusul wa-l-mulūk, Edited by: Brill. Consulted online on 20 November 2019 <http://dx.doi.org/10.1163/9789004279599_tabari_TABARICOM_ARA_030047>
First published online: 2015



▲   Back to top   ▲