Taʾrīkh al-rusul wa-l-mulūk

Get access

‫ثم دخلت سنة ثمان وعشرين ومائتين ذكر الخبر عما كان فيها من الاحداث‬
(141 words)

‫‪ [١٣٣٠c]‬ فمن ذلك ما كان من الواثق الى اشناس ان توَّجه والبسه وشاحين1 بالجوهر في شهر رمضان ۞

وفيها مات ابو الحسن المدائنىُّ في منزل2 اسحاق بن ابراهيم الموصلىّ ‫۞

وفيها مات حبيب بن اوس الطاءِىّ ابو تمّام الساعر ‫۞

وفيها حجَّ3 سليمان بن عبد الله4 بن طاهر ‫۞

وفيها غلا السعر بطريق مكّة فبلغ رطل خبز بدرهم وراوية ماءٍ باربعين درهما واصاب الناس في الموقف حرّ شديد ثمـ مطر شديد فيه برد فاضرَّ بهم5 شدّة الحرّ ثمـ شدّة6 البرد في ساعة واحدة7 ومُطروا بمنًى في8 يوم النحر مطرا شديدا لمـ يروا مثله وسقطت قطعة من الجبل عند جمرة العقبة قتلت9 عدّة من الحاجّ، وحج بالناس في هذه السنة محمّد بن داود ‫۞ ‫‪[١٣٣٠cc]

Cite this page
“‫ثم دخلت سنة ثمان وعشرين ومائتين ذكر الخبر عما كان فيها من الاحداث‬”, in: Taʾrīkh al-rusul wa-l-mulūk, Edited by: Brill. Consulted online on 20 November 2019 <http://dx.doi.org/10.1163/9789004279599_tabari_TABARICOM_ARA_110150>
First published online: 2015



▲   Back to top   ▲