Taʾrīkh al-rusul wa-l-mulūk

Get access

‫ثم دخلت سنة سبع وستّين ومائة ذكر الاحداث التى كانت فيها‬
(584 words)

‫‪ [٥١٨c]‬ فمن ذلك ما كان من توجيه المهدىّ ابنه موسى في جمع كثيف من الجند وجهاز لمـ يُجهَّز فيما ذُكر احدٌ بمثله الى جرجان لحرب وَنْدَاهُرْمُز1 وشَرْوين صاحبَىْ طبرستان وجعل المهدىّ حين جهّز2 موسى اليها أَبان بن صدقة على رسأئله ومحمّد بن جُميل على جنده ونُفيعًا مولى المنصور على حجابته وعلىّ بن عيسى بن ماهان على حرسه وعبد الله بن حازم على شُرَطه فوجّه موسى الجنود الى ونداهرمز وشروين وأمّر عليهم يزيد بن مَزْيَد فحاصرهما ۞

وفيها توفّى عيسى بن موسى بالكوفة ووالى الكوفة يومئذ روح بن حاتمـ فأشهد روحُ بن حاتمـ على وفاته القاضَى جماعةً من الوجوه ثمـ دُفن وقيل ان عيسى بن موسى ت…

Cite this page
“‫ثم دخلت سنة سبع وستّين ومائة ذكر الاحداث التى كانت فيها‬”, in: Taʾrīkh al-rusul wa-l-mulūk, Edited by: Brill. Consulted online on 19 November 2019 <http://dx.doi.org/10.1163/9789004279599_tabari_TABARICOM_ARA_100095>
First published online: 2015



▲   Back to top   ▲