Taʾrīkh al-rusul wa-l-mulūk

Get access

‫ثم دخلت سنة عشرين ومائنين ذكر ما كان فيها من الاحداث‬
(452 words)

‫‪ [١١٦٨c]‬ فمن ذلك ما كان من دخول عجيف بالزطّ بغداد وقهره ايّاهم حتّى طلبوا منه الامان فآمنهم فخرجوا اليه في ذى الحجّة سنة ٢١٩ على انهم آمنون على دمائهم واموالهم وكانت عدّتهم فيما ذُكر سبعة وعشرين الفا المقاتلة منهم اثنا عشر الفا وأحصاهم عجيف سبعة وعشرين الف انسان1 بين رجل وامرأة وصبىّ ثمـ جعلهم في السفن وأقبل بهم حتى نزل2 الزَّعْفَرانيّة فأعطى اصحابه دينارين دينارين3 جائزةً واقام بها يوما وعبّأهم4 في زواريقهم5 على هيئتهم في الحرب معهم6 البوقات حتى دخل بهم بغداد يوم عاشوراء سنة ٢٢٠ والمعتصم بالشَّمَّاسيَّة7 في سفينة يقال لها الزَّوُّ حتى مرّ8 به الزطُّ على تعبئتهم ينفخون بالبوقات فكان او…

Cite this page
“‫ثم دخلت سنة عشرين ومائنين ذكر ما كان فيها من الاحداث‬”, in: Taʾrīkh al-rusul wa-l-mulūk, Edited by: Brill. Consulted online on 12 November 2019 <http://dx.doi.org/10.1163/9789004279599_tabari_TABARICOM_ARA_110123>
First published online: 2015



▲   Back to top   ▲