Taʾrīkh al-rusul wa-l-mulūk

Get access

‫ثم دخلت سنه ستّ وستّين ومائة ذكر الخبر عما كان فيها من الاحداث‬
(123 words)

‫‪ [٥٠٥c]‬ فمن ذلك فقول هارون بن المهدىّ ومن كان معه من خليج قسطنطينة في المحرّم لثلث عشرة ليلة بقيت منه وقدمت الروم بالجزية معهم وذلك فيما قيل اربعة وستّون الف دينار *عَدَد الروميّة1 والفان وخمسائة دينار عربيّة وثلثون الف رطل مَرْعِزَّى ۞

وفيها اخذ المهدىّ البيعة على قوّاده لهارون بعد موسى بن المهدىّ وسمّاه الرشيد ‫۞

وفيها عزل عبيد الله بن الحسن عن قضاء البصرة وولّى مكانه خالد بن طَبيق بن عمران بن حُصَين الخزاعىّ فلم يُحْمَدْ2 ولايتُه فاستعفي اهل البصرة منه ‫۞

وفيها عزل جعفر بن سليمان عن مكّة والمدينة وما كان اليه من العمل ‫۞

وفيها سخط المهدىّ على يعقوب بن داود، ‫‪[٥٠٦c]

Notes

^ Back to text1. C ع…

Cite this page
“‫ثم دخلت سنه ستّ وستّين ومائة ذكر الخبر عما كان فيها من الاحداث‬”, in: Taʾrīkh al-rusul wa-l-mulūk, Edited by: Brill. Consulted online on 22 November 2019 <http://dx.doi.org/10.1163/9789004279599_tabari_TABARICOM_ARA_100093>
First published online: 2015



▲   Back to top   ▲