Taʾrīkh al-rusul wa-l-mulūk

Get access

‫ذكر الخبر عن سبب ذلك‬
(408 words)

‫‪ [١٠٣٢c]قد ذكرنا قبلُ ما كان من ابراهيم وعيسى بن محمّد بن ابي خالد وحبس ابراهيم ايّاه واجتماع عبّاس خليفة عيسى1 وإِخوة عيسى على ابراهيم وكتابهم الى حُميد يسالونه المصير اليهم ليسلّموا بغداد اليه، فذكرِ ان حُميدًا لمّا كتابهم وفيه شرط منهم عليه ان يعطى جند اهل بغداد كلَّ رجل منهم خمسين درهمًا فأجابهم الى ذلك وجاء حتّى نزل نهر صرصر بطريق الكوفة يوم الأحد وخرج اليه عبّاس وقوّاد اهل بغداد فلقوه غداة الاثنين فوعدهم ومنّاهم وقبلوا ذلك منه فوعدهم ان يضع لهم العطاء يوم السبت في الياسريّة على ان يصلّوا الجمعة فيدعوا للمأمون ويخلعوا2 ابراهيم فأجابوه الى ذلك فلمّا بلغ ابراهيم الحبر اخرج عيسى وإ…

Cite this page
“‫ذكر الخبر عن سبب ذلك‬”, in: Taʾrīkh al-rusul wa-l-mulūk, Edited by: Brill. Consulted online on 18 November 2019 <http://dx.doi.org/10.1163/9789004279599_tabari_TABARICOM_ARA_110088>
First published online: 2015



▲   Back to top   ▲